Accessibility links

وفاة أكبر معمرة في العالم في الإكوادور


توفيت أكبر معمرة في العالم عن عمر ناهز 117 سنة جراء التهاب رئوي في الإكوادور الأحد.
وكانت ماريا إستير قد نقلت إلى المستشفى الأسبوع الماضي بعد أن تعرضت لالتهاب رئوي، وكانت تلك المرة الأولى التي تدخل فيها المستشفى لتلقي العلاج.
ورغم تحسن حالتها بشكل طفيف إلا أن رئتيها امتلأتا بالماء، لتلفظ أنفاسها الأخيرة الأحد.
ولم تكن إستير تتعاطى الكحول أو تدخن السجائر، وأنجبت خمسة أبناء ما زال ثلاثة منهم على قيد الحياة، ولها 11 حفيدا و20 من أولادهم، وقد توفي زوجها قبل 57 عاما.
XS
SM
MD
LG