Accessibility links

عنان يزور مقر القوة الدولية في مدينة الناقورة ويتوجه إلى إسرائيل اليوم


قام الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بزيارة إلى مقر القوة الدولية في مدينة الناقورة في الجنوب اللبناني وذلك حسب ما أعلن متحدث باسم الأمم المتحدة.
وكان عنان قد دعا خلال زيارته إلى بيروت إلى إطلاق سراح الجنديين الإسرائيليين اللذين اختطفهما حزب الله.وطالب عنان بتسليم الجنديين إلى جهة ثالثة، وقال: " أجدد ندائي إلى خاطفي الجنود لإطلاق سراحهما وتسليمهما كخطوة أولى إلى عهدة الصليب الأحمر الدولي والحكومة اللبنانية أو إلى جهة ثالثة." وطالب الأمين العام جميع الدول باحترام قرار مجلس الأمن 1701 وعدم توريد شحنات أسلحة إلى لبنان:"شهد لبنان نزاعات عدة أدت إلى تضرر الكثيرين حتى الآن. لذلك لا أحد يريد أن يرى المزيد من الأضرار. يجب على لبنان أن يحمي حدوده، ولكن على جميع الدول أيضا أن تحترم قرار مجلس الأمن الذي يحظر شحن الأسلحة إلى لبنان."هذا ويقوم عنان اليوم الثلاثاء بزيارة إسرائيل في إطار جولته الشرق أوسطية حيث من المقرر أن يلتقي وزير الدفاع عمير بيريتس ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني ورئيس الوزراء أيهود أولمرت. كما سيتوجه عنان غدا إلى رام الله في الضفة الغربية لإجراء محادثات مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس. وكان عنان قد طالب في بيروت برفع الحصار الذي تفرضه إسرائيل على لبنان. هذا وقد اجتمعت في نيويورك الدول التي ستساهم في تعزيز قوة الأمم المتحدة في جنوب لبنان للتوافق على طبيعة الوحدات التي سترسل. وشارك في الاجتماع مسؤولون في الأمم المتحدة وممثلو الدول التي أبدت استعدادا للمشاركة في قوة اليونيفيل إضافة إلى خبراء عسكريين. التقرير التالي يسلط الضوء على آخر ما توصلت إليه النقاشات الدولية:
XS
SM
MD
LG