Accessibility links

مدني مزراق يدعو الحكومة الجزائرية لرفع الحظر المفروض على جبهة الإنقاذ


دعا مدني مزراق القائد السابق للجناح المسلح للجبهة الإسلامية للإنقاذ المحظورة، الحكومة الجزائرية إلى رفع الحظر المفروض على الجبهة منذ 14 عاما، لوضع حدٍّ نهائي للعنف في البلاد.

وقال مزراق ان العفو العام هو الحل الذي ينهي الأزمة الجزائرية، وينبغي أن يشمل حق زعماء الجبهة لاستئناف النشاط السياسي.

من جهة أخرى، أشارت مصادر حكومية إلى احتمال تمديد العفو الذي انتهت مدته أمس الأول، مؤكدة في الوقت ذاته أن زعماء الجبهة لهم حرية العودة إلى البلاد، شرط ألا يحاولوا إعادة بناء الحزب من جديد.

يذكر أن حوالي 300 مقاتل سلموا أنفسهم خلال فترة العفو. وقد أطلق سراح أكثر من 2,200 من المقاتلين السابقين من السجن، بينما لا يزال مئات آخرون يتحصنون في الجبال.
XS
SM
MD
LG