Accessibility links

logo-print

عنان: الحصار المفروض على لبنان هو إذلال يجب أن يتوقف


أكد الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان في حديثة إلى إذاعة إر تي إل الفرنسية اليوم الخميس أن الجيش الإسرائيلي سينسحب من جنوب لبنان بعد نشر خمسة آلاف من جنود حفظ السلام الدوليين و16 ألف جندي لبناني.

يذكر أن عنان يبحث في الأردن اليوم في إطار تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله وذلك قبل توجهه إلى دمشق في محاولة للضغط على سوريا للمساعدة على منع تهريب الأسلحة عبر حدودها.

ومن المتوقع أن يلتقي عنان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ووزير الخارجية عبد الإله الخطيب، فيما ذكرت مصادر رسمية في دمشق أن عنان يحتمل أن يجتمع بوزير الخارجية السورية وليد المعلم مساء اليوم والرئيس السوري بشار الأسد غدا.

وكان عنان قد شدد على مطالبة إسرائيل برفع الحصار الجوي والبحري الذي تفرضه على لبنان.

وأضاف عنان في مؤتمر صحافي عقده في إسرائيل مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني: "لقد أثرت قضية رفع الحصار المفروض على لبنان مع المسؤولين الإسرائيليين الذين قابلتهم بما فيهم وزيرة الخارجية، وأهمية رفع الحصار بالنسبة إلى الحكومة اللبنانية والشعب اللبناني."

وقال عنان إن الحصار المفروض على لبنان هو إذلال لشعبه يجب أن يتوقف.
وأضاف عنان أن قرار مجلس الأمن الدولي 1701 واضح جدا لجهة نصه على إقامة منطقة منزوعة السلاح في جنوب لبنان بين نهر الليطاني والحدود مع إسرائيل.
وقال عنان: "بالنسبة إلى قضية نزع السلاح فإن قرارات مجلس الأمن واضحة. فالقرار 1559 والقرار 1680 والقرار 1701 كلها تشير إلى نزع سلاح كل الميليشيات في لبنان."

وأشار عنان إلى المنطقة المنزوعة السلاح في جنوب لبنان وقال: "يجب أن نضمن أولا خلو جنوب لبنان من الأسلحة باستثناء تلك التي تحملها قوات الأمم المتحدة والجيش اللبناني."

من جهة أخرى، أعلن رئيس عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة جان- ماري غيهينو أن عديد قوة الأمم المتحدة العاملة في جنوب لبنان يونيفيل سيصل في سبتمبر/أيلول إلى ما بين أربعة وخمسة ألاف عنصر.

وأشار غيهينو في مقابلة نشرتها صحيفة لو موند الفرنسية الأربعاء إلى أن طلائع القوات الايطالية ستنتشر الجمعة في الأول من سبتمبر/أيلول.

وردا على سؤال حول العدد النهائي لقوات حفظ السلام التي سيتم نشرها في الجنوب، قال غيهينو إن الأمم المتحدة ستنشر العدد اللازم، وإذا كان ذلك يحتاج إلى 15 ألف رجل، سيتم نشرهم. وإذا كان العدد يجب أن يكون أكثر من ذلك، سيجري وضع المزيد، وسوف يتم تكييف العدد مع الوضع الميداني.

وأشار إلى أن القوة الدولية ستشمل دولا إسلامية هامة قائلا أن لبنان أعرب عن اهتمامه بمشاركة بلدان مثل إندونيسيا وماليزيا، وأعرب غيهينو عن أسفه لأن الطرف الإسرائيلي هو المسؤول منذ انتهاء المعارك عن الخروقات مشيرا إلى أن ذلك يشكل وضعا خطيرا.
XS
SM
MD
LG