Accessibility links

مصر تحذر من نشر قوات دولية في دارفور دون موافقة الحكومة السودانية


دعت مصر الجمعة الدول الأعضاء في مجلس الأمن إلى مواصلة الحوار بين والحكومة السودانية للحصول على موافقة الخرطوم على نشر قوة تابعة للأمم المتحدة في دارفور.

وحذر وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط من خطورة الحديث عن نشر قوات أجنبية على الأراضي السودانية دون موافقة الحكومة السودانية.

وقال أبو الغيط إنه لا بد من توخي الحذر والحيطة خلال الفترة الحرجة القادمة لتجنب المزيد من التصعيد أو المواجهة التي لا تؤمن عواقبها، والتي ربما يكون المتضرر الأول فيها هم سكان إقليم دارفور أنفسهم والشعب السوداني بأكمله.

وأضاف أبو الغيط أن الضمان الوحيد لنجاح أية بعثة لحفظ السلام يتمثل في موافقة الدولة المضيفة وأطراف النزاع على أهمية وجدوى نشر تلك القوات والهدف من وجودها.
وكانت الحكومة السودانية رفضت قرار مجلس الأمن 1706 الذي يقضي بتعزيز قوة الأمم المتحدة في السودان لتحل محلّ قوة الاتحاد الأفريقي في دارفور.

وأكد نائب الرئيس السوداني علي عثمان محمد طه في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السودانية "سونا" أن السودان مستعد لمواجهة التدخل الأجنبي.

وألمح طه إلى احتمال وقوع مواجهات مع القوات الدولية، قائلا:
"رأينا ما أحدثه حزب الله في صفوف جيش العدو الصهيوني بسبب تمتعه بالعزيمة والصبر والإرادة السياسية الواضحة".
XS
SM
MD
LG