Accessibility links

حركة العدل والمساواة المتمردة في دارفور ترحب بنشر قوات دولية في الإقليم


أعربت حركة العدل والمساواة المتمردة في إقليم دارفور السبت عن ترحيبها بقرار الأمم المتحدة نشر قوات دولية في هذه المنطقة التي تقع غرب السودان وقالت إنها على استعداد للتعاون مع هذه القوات.

وقال أحمد حسين آدم المتحدث باسم الحركة لوكالة الأنباء الفرنسية إن الحركة ترحب بالقرار وتعتبره انتصارا لأهل دارفور لأنه سيوقف حملة الإبادة الحالية حسب تعبيره.

وأضاف أن الحركة ستتعامل تعاملا كاملا في تنفيذ القرار وتطالب المجتمع الدولي وخاصة الولايات المتحدة باستكمال حلقات الحل السياسي الشامل.

وكان مجلس الأمن الدولي قرر الخميس نشر قوات تابعة للأمم المتحدة في دارفور لتحل محل قوات الاتحاد الإفريقي وذلك رغم معارضة الحكومة السودانية.

وكانت حركة العدل والمساواة رفضت توقيع اتفاق سلام أبرم في مايو/أيار الماضي بين الحكومة السودانية و حركة تحرير السودان أبرز الحركات المتمردة في دارفور.

ولم ينجح هذا الاتفاق في وضع حد لأعمال العنف التي أوقعت منذ اندلاعها في بداية 2003 آلاف القتلى والمهجرين. ويطالب المتمردون بتوزيع أكثر إنصافا للثروة.

وأوضح آدم الذي كان يتحدث من لندن أن الحركة ستسعى للتفاوض من أجل استكمال الحلقات الأخرى التي لم يتم استيعابها في اتفاق ابوجا في أيار/مايو الماضي.
XS
SM
MD
LG