Accessibility links

الأمم المتحدة تحث الدول الإسلامية على المشاركة بجنود في القوة الدولية المعتمدة للبنان


تواصل الأمم المتحدة حث الدول الإسلامية على المشاركة بجنود في القوة التي تتولى مساعدة حكومة لبنان على بسط سيطرتها على المناطق الجنوبية من أراضيها. ولم تحدد تركيا، وبنغلاديش، وماليزيا وإندونيسيا التي وافقت على الفكرة حجم مشاركتها بعد.
ورغم رفض إسرائيل ، في البداية لمشاركة الدول التي لاتعترف بها في القوة ، وعدم إشارتها إلى عكس ذلك، إلا أن دينو جلال مستشار رئيس إندونيسيا للسياسة الخارجية يقول:
"إن إرسال إدارة شؤون حفظ السلام في الأمم المتحدة دعوة رسمية لنا تشير إلى أن إسرائيل قد تخلت عن إعتراضها على مشاركة إندونيسيا."
ويشير جلال إلى أن قوة إندونيسيا ستضم كتيبة واحدة ووحدة هندسية فضلا عن عدد من أخصائيي الشؤون الإدارية لمساعدة البعثة الدولية . ويؤكد مستشار رئيس إندونيسيا للسياسة الخارجية إلتزام بلاده بالمساعدة في حفظ السلام في الشرق الأوسط، ويضيف قائلا:
"لقد أبدت إندونيسيا، دائما رغبتها في تعزيز مشاركتها في عملية السلام في المنطقة.وقواتنا تتدرب يوميا وعلى إستعداد للإنتشار بمعنويات مرتفعة. وأنا على يقين انها ستؤدي مهمتها في الحفاظ على السلام في لبنان بشكل جيد."
XS
SM
MD
LG