Accessibility links

logo-print

إسماعيل هنيه يتهم منظمة التحرير الفلسطينية بالتحريض السافر على حكومته


اتهم إسماعيل هنيه رئيس الوزراء الفلسطيني الإثنين اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بـ"التحريض السافر" على حكومته وقال خلال اجتماع للحكومة في غزة ورام الله عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة إن البعض يحاول تجيير الإضراب من خلال توسيعه والتحريض على الحكومة.

وسجل هنيه استغراب حماس من موقف اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية التي دأبت على التحريض على الحكومة بطريقة سافرة- على حد قوله.

ويذكر أن مجمعا يضم خمس نقابات طبية فلسطينية أعلن الإثنين إضرابا جزئيا عن العمل ابتداء من الثلاثاء وكليا اعتبارا من مطلع الأسبوع المقبل بينما يتواصل الإضراب عن العمل في مؤسسات القطاع العام والوزارات والمدارس في قطاع غزة والضفة الغربية لليوم الثالث.

وقال مجمع النقابات الطبية الذي يضم خمس نقابات في بيان: "نعلن الإضراب عن العمل في كل الدوائر والإدارات والمستشفيات والعيادات والمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة الفلسطينية ابتداء من غد الثلاثاء".

وأضاف أن الإضراب الجزئي سيكون لثلاثة أيام والإضراب الكلي ابتداء من مطلع الأسبوع المقبل، مؤكدا أنه سيستثنى من الإضراب الجزئي والمفتوح حالات الطوارئ والحوادث وتطعيم الأطفال وحالات الولادة وحالات غسل الكلى والسرطان".

والنقابات الخمس هي نقابة أطباء فلسطين ونقابة المهن الطبية ونقابة أطباء الأسنان ونقابة صيادلة فلسطين ونقابة الأطباء البيطريين.

من جهة أخرى اعتصم عشرات من موظفي المجلس التشريعي الفلسطيني في غزة أمام المجلس منذ ساعة مبكرة صباح الإثنين احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم.

ورفع المتظاهرون لافتات تطالب بصرف الرواتب فورا، داعين المجلس التشريعي وأعضاءه إلى إيجاد حلول سريعة وفعالة للتخلص من الأزمة الاقتصادية الحالية التي يعانيها الموظفون العامون.

كما اعتصم موظفو مجمع المحاكم في غزة مطالبين بدفع رواتبهم المتأخرة منذ ستة اشهر.

وأعلنت أربع جامعات فلسطينية في قطاع غزة الإضراب الإثنين تضامنا مع مطالب المعلمين.

ونظم العاملون في الوزارات والمؤسسات الرسمية اعتصاما أمام منزل رئيس السلطة الفلسطينية بغزة مطالبين بتدخله لحل مشكلة الرواتب.
ويستمر الإضراب الجزئي في مدارس قطاع غزة لليوم الثالث.
XS
SM
MD
LG