Accessibility links

logo-print

نجوم السامبا يلقنون الأرجنتين درسا في فنون كرة القدم


حقق المنتخب البرازيلي فوزا كبيرا على نظيره الأرجنتيني بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة الودية التي أقيمت بينهما الأحد على استاد الإمارات الخاص بنادي ارسنال في لندن أمام 59032 متفرجا.

وافتتح ايلانو أهداف البرازيل في الدقيقة الثالثة من المباراة، ثم عاد في الدقيقة 68 ليؤكد نجوميته بإحرازه الهدف الثاني لفريقه. واختتم كاكا أهداف البرازيل في الدقيقة 89 من المباراة التي حضرها جمهور قدر بنحو 59 ألف متفرج.

واستهل المنتخب البرازيلي المباراة بوجود لاعبي الوسط رونالدينيو وكاكا على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين حتى أن الاول لم يشارك إطلاقا، بالإضافة إلى غياب الثلاثي رونالدو وادريانو وزي روبرتو الذين لم يتم استدعاؤهم من قبل المدرب الجديد كارلوس دونغا لهذه المباراة.

كما غاب غاب عن تشكيلة الأرجنتين المهاجم هرنان كريسبو والمدافع غابريل هاينتسه. ولقنت البرازيل غريمتها التقليدية على زعامة الكرة الأميركية الجنوبية درسا في فنون اللعبة في أول مباراة تخوضها الأرجنتين بقيادة مدربها الجديد القديم الفيو بازيلي فسيطرت على المباراة طوال الدقائق التسعين باستثناء مطلع الشوط الثاني وقدمت عرضا هجوميا سيزيل صورة عروضها الباهتة في نهائيات مونديال 20056 في ألمانيا ويرفع من أسهم مدربها الجديد كارلوس دونغا.

وفشلت الأرجنتين في الثأر لخسارتها الثقيلة أمام البرازيل في نهائي كأس القارات العام الماضي 1-4.

واللقاء هو الـ88 بين المنتخبين، وتتفوق البرازيل بـ34 انتصارا مقابل 33 هزيمة وتعادلا 21 مرة.

يذكر ان البرازيل ستواجه ويلز في لندن أيضا الأربعاء المقبل على ملعب "وايت هارت لاين" الخاص بنادي توتنهام.

XS
SM
MD
LG