Accessibility links

logo-print

لبنان يقرر تقديم شكوى إلى مجلس الأمن لرفع الحصار الإسرائيلي الجوي والبحري


عقد مجلس الوزراء اللبناني جلسة خصصها لمتابعة التطورات الراهنة وخصوصا البحث في إمكانية تقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي لرفع الحصار الإسرائيلي عن لبنان.
ودعا الرئيس اللبناني إميل لحود الذي ترأس الجلسة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته.
هذا وتوقع وزير الدفاع الياس المر أن يتم الانسحاب الإسرائيلي الكامل من الأراضي اللبنانية في غضون ثلاثة أسابيع.
هذا وواصل النواب اللبنانيون لليوم الثالث على التوالي اعتصامهم في مجلس النواب في بيروت احتجاجا على الحصار الجوي والبحري الذي تفرضه إسرائيل منذ الأيام الأولى للنزاع. وقد حث رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري الحكومة على رفع شكوى إلى مجلس الأمن الدولي ضد الحصار الإسرائيلي المستمر على لبنان.
وكشف بري عن اتصالات تجرى لرفع الحصار عن مطار بيروت بشكل فوري على أن تفتح المرافئ بعد خمسة أيام.
كما اعتصم بالأمس مجلس النواب في الأردن تضامنا مع الشعب اللبناني ضد الحصار في حين سيجري مجلس الشعب السوري تحركا مماثلا غدا الثلاثاء. ويصل إلى بيروت اليوم الثلاثاء رئيس البرلمان العربي محمد جاسم الصقر للغاية ذاتها. وتخوف بعض النواب اللبنانيين من أن يصبح اعتصامهم مجرد خبر يومي عادي، ودعوا إلى تفعيل التحرك، والقيام بخطوات عملية.
من ناحية أخرى، قال باسل صلوخ الخبير في الشؤون اللبنانية في الجامعة الأميركية في بيروت إن لبنان دخل حاليا مرحلة الصراع السياسي الداخلي، نافيا في الوقت نفسه أن يكون هناك أي تغيير حكومي وشيك.
ورأى صلوخ أن الخلافات السياسية جزء لا يتجزأ من التركيبة السياسية في لبنان.
XS
SM
MD
LG