Accessibility links

logo-print

اليابان ترى أن بالإمكان تعويض أي انقطاع محتمل للنفط الإيراني من الأسواق العالمية


قال رئيس شركة "اليابان للنفط" أكبر موزع للمحروقات في اليابان إنه سيكون بالإمكان تعويض أي انقطاع محتمل للنفط الإيراني من خلال شرائه من الأسواق العالمية.

وقال المسؤول في مؤتمر صحفي في طوكيو: "نحن نوزع مليون برميل نفط يوميا 13 بالمئة منها تأتي من ايران. ويمكننا الحصول على هذه الـ130 الف برميل يوميا من الأسواق العالمية".

وشركة "نيبون اويل" هي أكبر شركة تكرير وتوزيع للنفط في اليابان. وهي تسير بشكل خاص الشبكة الواسعة لمحطات توزيع المحروقات التي تحمل علامة "اينيوس".

واليابان وهي ثاني أكبر اقتصاد في العالم ترتهن بالكامل لإمدادات النفط القادمة من الشرق الأوسط لتمويلها بالطاقة. وهي أكبر مشتر للنفط الإيراني الذي يمثل زهاء 15 بالمئة من استهلاكها الإجمالي.

وأكدت الحكومة اليابانية مؤخرا أن اليابان خزنت كميات كافية من الخام لمواجهة أزمة نفطية محتملة في حال تم فرض عقوبات دولية على إيران بسبب برنامجها النووي. ويمثل هذا الاحتياطي استهلاك 168 يوما.

وتنبه اليابان الى تفاقم مشكلة امدادات النفط في آسيا بسبب الزيادة الكبيرة في استهلاك الصين.
XS
SM
MD
LG