Accessibility links

logo-print

إيران تعلن تأجيل المحادثات النووية مع الاتحاد الأوروبي وتتحدث عن تطوير قنبلة وطائرة مقاتلة


صرح السفير الإيراني في الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية بأن المحادثات التي كان من المقرر أن تجري الأربعاء حول برنامج إيران النووي المثير للجدل بين ممثل السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا وكبير المفاوضين النوويين الإيرانيين علي لاريجاني قد تأجلت وستعقد خلال أيام. وقال سلطانية من فيينا إنه لا يوجد سبب محدد للتأجيل، ولكنه يعود لأمور تتعلق بالترتيبات. من ناحيته أعرب سولانا عن استعداده للقاء لاريجاني، إلا أنه لم يحدد مكان وتاريخ اللقاء.
وفي طهران أعلنت إيران الأربعاء أنها طورت قنبلة موجهة زنتها 900 كيلوغرام باسم "غاسيد" أو "الرسول" بهدف تعزيز قدراتها الدفاعية. وصرح وزير الدفاع الإيراني مصطفى محمد نجار أنه في إطار تعزيز القدرات الدفاعية، وطبقا لمبادئ الردع، صممت إيران قنبلة موجهة بزنة 900 كيلوغرام. وعادة ما تستخدم القنابل الموجهة تكنولوجيا الليزر لتصيب أهدافها بشكل أكثر دقة، وهي سلاح تستخدمه عادة القوات الجوية. وأعلنت إيران كذلك الأربعاء أنها طورت طائرة باسم "سايغه" او "الرعد" وصفتها بأنها شبيهة بطائرة اف18 - الأميركية المقاتلة. ودأب الجيش الايراني والقوات الجوية والبحرية خلال الشهر الماضي على استعراض القوة في مناورات عسكرية تأتي وسط مخاوف دولية حول برنامج ايران النووي. وأكدت طهران على أنها تسعى فقط للحصول على طاقة نووية لأغراض مدنية، إلا أنها تواجه مساع أميركية لفرض عقوبات عليها بعد أن تجاهلت المهلة النهائية التي منحها إياها مجلس الأمن لوقف عملياتها لتخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG