Accessibility links

1 عاجل
  • رويترز: انفجار في محيط الكاتدرائية المرقسية في العباسية بالقاهرة

جدال بين الجمهوريين والديموقراطيين في الكونغرس الأميركي حول المسألة العراقية


استعداداً للجولة القادمة من انتخابات الكونغرس الأميركي، احتدم الجدال بين الجمهوريين والديموقراطيين حول المسألة العراقية. فقد اتهم زعيم الأقلية الديموقراطية في مجلس الشيوخ السناتور هاري ريد إدارة الرئيس بوش بالإخفاق في العراق وزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط وزيادة الأخطار التي تهدد الولايات المتحدة:
"إن الحقائق لا تكذب. ففي ظل حكومة الرئيس بوش وهيمنة الجمهوريين على الكونغرس، أصبحت أميركا أقل أمناً وتواجه تهديدات أشد خطراً، كما أنها أصبحت غير مستعدة لمواجهة أخطار العالم الذي نعيش فيه".

ويعتزم ريد وعدد آخر من الديموقراطيين في مجلس الشيوخ المطالبة باستقالة وزير الدفاع دونالد رامسفيلد الذي اتهم منتقدي سياسة الرئيس بوش في العراق بأنهم يرتكبون الخطأ نفسه الذي ارتكبه الزعماء الذين حاولوا استرضاء النازيين قبل الحرب العالمية الثانية.

وفي هذا الصدد تقول باربرا بوكسر:
"لا أعتقد أن هناك صلة بين الإصرار على اتباع سياسة فاشلة في العراق، واسترضاء النازيين قبل الحرب العالمية الثانية. ينبغي على وزير الدفاع والرئيس أن يعيشوا في الحاضر. إننا بحاجة إلى وجه جديد في وزارة الدفاع ليتسنى لنا الانطلاق إلى الأمام بأمل وبخطة واضحة".

غير أن بيل فريست زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ اتهم الديموقراطيين بإضعاف قدرة الحكومة على مواجهة الإرهاب:
"أعتقد أن هذا ليس أكثر من لعبة سياسية يمارسها الديموقراطيون في الوقت الذي نسعى لمعالجة المسائل الجادة المتعلقة بأمن الموانئ، والتأكد من أن لدى حكومتنا وممثليها الأدوات اللازمة لخوض الحرب على الإرهاب".

ونفى السناتور الجمهوري ميتش مكونيل أن يكون العراق قد تسبب في تشتيت جهود الولايات المتحدة في حربها على الإرهاب:
"لقد أصبح العراق كما يقول أيمن الظواهري جبهة رئيسية في الحرب على الإرهاب، ونحن نتفق معه في ذلك. ولا أدري لماذا يرفض الناس قبول ما يقوله. إن العراق الآن هو ميدان المعركة على الإرهاب".
XS
SM
MD
LG