Accessibility links

العاهل الأردني يحذر من خطورة الوضع في الشرق الأوسط وإسرائيل ترفض عقد مؤتمر للسلام


حذّر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني من أن الشرق الأوسط سيشهد عقدا وربما عقودا من العنف إذا لم يُبذل جهد كبير خلال عام 2007 من أجل حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأعرب العاهل الأردني في حديث لمجلة تايم الأميركية عن قلقه من احتمال أن تتضاعف الأزمات في الشرق الأوسط نتيجة الوضع في إيران والعراق.

كما أعرب الملك عبد الله عن اعتقاده أنه لن تكون هناك دولة فلسطينية من دون جهود ديبلوماسية لانجاز السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال الملك عبد الله الذي وصف نفسه بأنه من المتفائلين، إنه أصبح متشائما حيال مستقبل المنطقة وعبّر عن خيبة أمله لأن عددا من الدول المعتدلة التي كانت تدفع باتجاه حل سلمي للنزاع أصبحت غير مكترثة به بسبب جمود المفاوضات.

ولفت الملك عبد الله إلى أن الدول ذات المواقف المعتدلة باتت تشعر بأنها معزولة، على حد وصفه.
XS
SM
MD
LG