Accessibility links

سولانا يرفض فرض عقوبات على إيران طالما استمرت المفاوضات المتعلقة ببرنامجها النووي


قال خافيير سولانا مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي إنه لن يتم فرض أي عقوبات دولية على إيران طالما استمرت المحادثات بشأن برنامجها النووي.

ومن المقرر أن يجتمع كبير المفاوضين الإيرانيين علي لاريجاني مع سولانا السبت، إلا أنه لم يتم الإعلان عن مكان الاجتماع.

هذا وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت الجمعة أن هناك ضرورة لصياغة مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي اعتبارا من الأسبوع المقبل يطالب بفرض عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وقال نيكولاس بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الأميركية إن على الدول الكبرى الست المشاركة في المفاوضات حول الملف النووي الإيراني مواصلة محادثاتها الاثنين وهي: الولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا.

وأضاف بيرنز أن الدول الست ستنقل بعد ذلك الملف إلى مجلس الأمن الدولي وستعد مشروع قرار لمناقشته خلال افتتاح أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الثلاثاء.

وأكد بيرنز أن القادة الإيرانيين لم ينصاعوا حتى الآن لمطلب الأسرة الدولية، مضيفا أنه سيتم اللجوء إلى مجلس الأمن الدولي لينظر في إمكانية فرض عقوبات على إيران اذا استمرت في رفضها تعليق تخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG