Accessibility links

تضارب الأنباء حول صفقة تبادل الأسرى الفلسطينيين بالجندي الإسرائيلي


قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعة إن هناك جهودا تبذل من أجل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليت الذي أسر في غزة في 25 حزيران/يونيو مقابل الإفراج عن أسرى فلسطينيين في إسرائيل.

وأعرب عباس في مؤتمر صحفي عقده مع وزير الخارجية الروسية سيرجي لافروف في رام الله الجمعة عن اعتقاده بأنه سيتم إطلاق عدد كبير من الأسرى الفلسطينيين في حال تم التوصل إلى حل لقضية الجندي الأسير.

وأفادت الأنباء بأن وفدا أمنيا مصريا غادر قطاع غزة بعد فشل مفاوضات صفقة تبادل الأسرى.

واتهمت مصادر فلسطينية إسرائيل بالتعنت ورفض مبدأ تزامن الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين وجلعاد شاليت الجندي الإسرائيلي المحتجز في غزة.

من ناحيتها، أفادت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية بأن صفقة إطلاق سراح الجندي جلعاد شاليت في غزة أصبحت جاهزة ستنفذ على ثلاث مراحل وأنها بانتظار موافقة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.

وكان مشعل قد ذكر في تصريحات نشرت الخميس إنه لم تجر أي مفاوضات جدية حول مبادلة الجندي الإسرائيلي شاليت بأسرى فلسطينيين.

وأكد مشعل مجددا عدم الإفراج عن شاليت إلا في إطار اتفاق لتبادل الأسرى، مضيفا أنه يتم استقبال العديد من الوفود الدولية التي تأتي لتبحث في الأمر ولكن أيا منها لا يحمل تفويضا كاملا وجديا.
مراسل "العالم الآن" نبهان خريشة والتفاصيل من رام الله:
XS
SM
MD
LG