Accessibility links

بلير يزور الشرق الأوسط في إطار الجهود الرامية لإحياء عملية السلام


أكدت وزارة الخارجية البريطانية أن رئيس الوزراء توني بلير سيقوم بزيارة إلى الشرق الأوسط وذلك ضمن الجهود البريطانية الرامية لإحياء عملية السلام.
وقال باري مارستون المتحدث باسم الخارجية إنه تحدد موعد الزيارة لكنه لم يفصح عنه لأسباب أمنية.
وأشار المتحدث باسم الخارجية لـ"العالم الآن" أن الأحداث الإرهابية التي شهدها العالم في السنوات الأخيرة حالت دون إحراز تقدم في عملية السلام.
على صعيد آخر، أظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة دايلي تلغراف اللندنية الجمعة أن أغلبية البريطانيين تعتقد أنه يجب على بلير أن يستقيل هذا العام.
فقد نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الصحيفة أن 58 بالمئة من الأشخاص الذين سئلوا رأيهم في هذا الاستطلاع الذي أجراه معهد يوغوف لحساب الصحيفة يومي الأربعاء والخميس قالوا إن عليه أن يستقيل هذا العام.
في حين، اعتبر 36 بالمئة أن بلير سيستقيل في فبراير/شباط. يذكر أن هذا الاستطلاع أجري قبل إعلان بلير أنه سيستقيل خلال عام.
وقال 65 بالمئة من الأشخاص الذين سئلوا رأيهم إن على رئيس الوزراء أن يستقيل مطلع العام المقبل. ومن ناحية أخرى، أعلن 65 بالمئة من أنصار حزب العمال أن الأوفر حظا لخلافته وزير المالية غوردون براون الذي سيكون أفضل رئيس حكومة. وكان بلير أعلن الخميس أنه سيستقيل خلال عام ولكنه لم يحدد موعدا لرحيله.
XS
SM
MD
LG