Accessibility links

كرزاي يقلل من أهمية تدهور الوضع الأمني في أفغانستان


قلل الرئيس الأفغاني حامد كرزاي من أهمية تدهور الوضع الأمني في بلاده وذلك بعد دقائق على هجوم انتحاري بسيارة ملغومة في كابل أمس أدى إلى مقتل 16 شخصا من بينهم جنديان أميركيان.
وقال في مقابلة مع مجلة تايم عبر شبكة الانترنت إن اعتداءات من هذا النوع ستقع لفترة طويلة لان العدو الذي يرتكبها لم يتم القضاء عليه.
وأضاف أن الأمر يتطلب الصبر والمثابرة والعمل المضني، وأشار إلى أن العدو الذي ارتكب الحادث هو نفس العدو الذي نفذ تفجيرات في لندن وقطارات في مدريد وبومباي وبرجي مركز التجارة العالمي في نيويورك.
وتابع يقول إن هذا العدو وإن هزم فإنه لا يزال موجودا في أفغانستان وأنه يخرج من مخابئه لإلحاق الأذى بالآخرين كلما تمكن من ذلك.
ويذكر أن حركة طالبان أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم في كابل الذي وقع على بعد أمتار من السفارة الأميركية، واستهدف على ما يبدو قافلة عسكرية أميركية.
XS
SM
MD
LG