Accessibility links

عنان يعين وسيطا أوروبيا من أجل الإفراج عن الجنود الإسرائيليين في لبنان والأراضي الفلسطينية


أكد الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان أن الوسيط الذي عين للمساهمة في الإفراج عن الجنود الإسرائيليين الأسرى هو أوروبي وقد التقى معه في مدريد.

وفي مقابلة تنشرها صحيفة "لو باريزيان" الاثنين لم يكشف عنان عن اسم هذا الوسيط.
وقال عنان ردا على سؤال حول الجهود الديبلوماسية الجارية للمساعدة في الإفراج عن الجنود الإسرائيليين الثلاثة، قال عنان: "عينت وسيطا وهو أوروبي، واجتمعت معه في مدريد".
وأضاف قائلا: "إن الوسيط يعمل لتسوية هذا الملف، لكنني لا أريد أن أكشف عن اسمه ليتمكن من التفاوض بعيدا عن الأضواء مع الأطراف المعنية".
وقال أيضا: "أعربت أيضا عن رغبتي بأن يتولى وحده هذا الملف تحت إشرافي".

وكان مساعد الأمين العام للأمم المتحدة مارك مالوك براون قد أكد الأحد أن الأمم المتحدة بدأت جهودا بعيدا عن الأضواء للإفراج عن الجنود الأسرى.
وقال براون لشبكة CNN الأميركية إن عنان أطلق مبادرة سعيا للإفراج عن هؤلاء الأسرى مشددا على أنها ستتم خلف الكواليس بعيدا عن الأضواء.

وكان عنان أعلن الأربعاء للصحافيين خلال زيارة لأنقرة أن الوسيط سيكون في المنطقة في نهاية الأسبوع الماضي.

وكان حزب الله اللبناني قد أسر عسكرييْن اسرائيلييْن في 12 يوليو/تموز عند الحدود الإسرائيلية اللبنانية مما حمل الجيش الإسرائيلي على شن هجوم على جنوب لبنان.
كما خطفت مجموعات فلسطينية مسلحة الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليت الذي يحمل أيضا الجنسية الفرنسية في 25 يونيو/ حزيران بالقرب من قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG