Accessibility links

بدء عرض فيلم "موت رئيس" المثير للجدل


استضاف مهرجان تورنتو السينمائي الأحد العرض الأول لفيلم "موت رئيس" المثير للجدل والذي يجسد عملية اغتيال الرئيس الأميركي جورج بوش.
وقد تلقى الفيلم الذي أغضبت مادته العديد من الأميركيين ترحيبا فاترا من قبل الجمهور الذي تجاوز الألف شخص.
وترك الفيلم مشاهديه وسط مزيج من المشاعر، فيما رأى سائح أميركي أن الفيلم به شيء من المبالغة لكنه مثير.
وشكا مخرج ومنتج الفيلم جابريل رينج من العجلة في إصدار حكم على فيلمه تأثرا بموضوعه، وبمشهد ثابت من الفيلم يجسد رأس الرئيس جورج بوش على جسد ممثل تعرضه لإطلاق نار.
وقد وجهت كثير من الأسئلة لرينج حول كيفية تمكنه من إضفاء الواقعية على الفيلم، وحول ما إذا كانت السلطات في شيكاغو حيث جرى تصوير الفيلم كانت على علم بما يقوم به.
وقال رينج إنه حصل على تصاريح لتصوير الفيلم وكان يعلم أن اسم الفيلم "موت رئيس" ويدور حول وفاة رئيس، وأضاف أن عملاء سابقين لمكتب المخابرات الفيدرالية كانوا يعملون كمستشارين لهذا المشروع.
وعلى الرغم من حساسية مادة موضوع الفيلم، الا أن المخرج حاول إظهار الفيلم بصورة واقعية في تأثير سياسات الرئيس بوش بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر/أيلول على المجتمع الأميركي وخاصة على الحريات المدنية.
XS
SM
MD
LG