Accessibility links

logo-print

الكونغرس يصادق على قانون التسوية الضريبية


صادق الكونغرس الأميركي الجمعة على التسوية الضريبية التي تفاوض في شأنها الخميس الديموقراطيون والجمهوريون، مما يعتبر نجاحا للرئيس باراك أوباما بعد مواجهات استمرت أياما مع خصومه.

وينص مشروع القانون الذي صادق عليه الرئيس أيضا على تمديد الإعفاءات الضريبية للموظفين والتأمين ضد البطالة حتى نهاية فبراير/شباط القادم، علما أنها كانت ستنتهي نهاية الشهر الجاري.

ووافق مجلس النواب ذو الغالبية الجمهورية على المشروع بعد دقائق من موافقة مجلس الشيوخ عليه.

كذلك، يلحظ الاتفاق الذي أعلن مساء الخميس من جانب رئيس مجلس النواب الجمهوري جون بينر وزعيم الغالبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ هاري ريد تشكيل فريق من المفاوضين للعمل على تمديد الإعفاءات الضريبية حتى نهاية 2012.

وشكر أوباما الجمعة للكونغرس تبنيه التسوية الضريبية التي كان يطالب بها، وحض النواب على العمل لتمديد التسوية عاما كاملا لدى عودتهم من إجازتهم.

وقال أوباما: "بفضل هذا الاتفاق، فإن جميع الأميركيين العاملين سيحافظون على إعفاءاتهم الضريبية بمعدل 1000 دولار للعائلة المتوسطة".

وأضاف في مداخلة في البيت الأبيض: "حين يعود الكونغرس من إجازته، آمل بقوة أن يواصل العمل من دون مشاكل ومن دون تأخير للتوصل إلى اتفاق يمدد هذا الإعفاء الضريبي والتأمين ضد البطالة حتى نهاية 2012".

وتابع أوباما: "هذا ما ينبغي القيام به، لأن مزيدا من المال الذي ينفقه الأميركيون يعني مزيدا من فرص العمل والجميع يستفيدون".

XS
SM
MD
LG