Accessibility links

logo-print

عدد اليابانيين فوق سن المائة يبلغ رقما قياسيا


أظهر تقرير حكومي نشر يوم الجمعة أن عدد اليابانيين الذين تبلغ أعمارهم 100 عام فأكثر سيسجل رقما قياسيا بحلول نهاية هذا الشهر كما يحدث سنويا منذ عام 1971.
وقال التقرير الذي أعدته وزارة الصحة اليابانية انه سيكون هناك 28395 شخصا تبلغ أعمارهم 100 عام فأكثر وهو أكثر من ضعف العدد في سبتمبر أيلول عام 2000.
ويعكس هذا الإحصاء وتيرة غير مسبوقة في بلوغ سن الشيخوخة في اليابان أثارت قلقا بخصوص العواقب الاقتصادية بما في ذلك قدرة الدولة على تمويل متطلبات التقاعد المتزايدة.
ويتزامن التقرير السنوي مع الاحتفال بيوم (احترام المعمر) المقرر يوم الاثنين وهو عطلة وطنية يتلقى خلالها المعمرون اليابانيون هدايا سخية. ويتلقى الذين يبلغون سن المائة خطابا وكأسا فضيا من رئيس الوزراء.
وكان تقرير حكومي آخر ذكر أوائل العام الجاري أن من المتوقع بحلول عام 2050 أن يتجاوز سن واحد من بين كل ثلاثة يابانيين الخامسة والستين فيما سينخفض عدد السكان بشكل إجمالي.
ويعد اليابانيون من بين أطول شعوب العالم عمرا كما أن معدل الخصوبة في اليابان وهو متوسط عدد الأطفال الذين تنجبهم المرأة في حياتها إنخفض إلى 1.25 في المائة العام الماضي وهو أدنى معدل له على الإطلاق.
ويقول خبراء السكان ان المحافظة على عدم انخفاض عدد السكان يتطلب معدل خصوبة يبلغ متوسطه 2.1 في المائة.
XS
SM
MD
LG