Accessibility links

logo-print

أمير اليابان الصغير يعود لبيته وسط هتافات المستقبلين والمبتهجين


أمير اليابان الصغير يعود لبيته وسط هتافات المستقبلين والمبتهجين
غادر أمير اليابان الوليد المستشفى يوم الجمعة فيما لوح المهنئون بالاعلام وحيوا اول ذكر يولد في العائلة الامبراطورية منذ 41 عاما.
وابهج ميلاد الامير هيساهيتو الاسبوع الماضي المحافظين الذين يسعون للمحافظة على تقليد توريث العرش للذكور الذين يقولون انه يعود لاكثر من ألفي عام واوقف المناقشات حول تغير قانون الخلافة بحيث يمكن للنساء اعتلاء العرش.
وقد حلقت طائرات الهليكوبتر بينما كان الامير الملفوف في دثار ابيض يغادر المستشفى بين يدي أمه الاميرة كيكو.
وكان والده الامير اكيشينو الابن الثاني لامبراطور اليابان يسير بجانب زوجته والمولود الجديد ويبتسم في فخر.
وقالت موتويو اوكاموتو (65 عاما ) وهي من سكان طوكيو "يبدو الطفل في صحة جيدة .. كان أمرا رائعا."
وتصاعدت الدعوات "بطول العمر" وصيحات الابتهاج من عدة مئات من الاشخاص الذين اصطفوا في الشوارع المحيطة بالمستشفى فيما كانت السيارة
تشق طريقها ببطء.
وقال تيرو اواوا (76 عاما) الذي جاء إلى طوكيو من مدينة مجاورة خصيصا ليلقي نظرة على الامير الصغير "بالنسبة لاناس في عمري عاشوا الحروب فان ميلاد ذكر امر مهم للغاية."
وحال مولد الامير في السادس من سبتمبر ايلول وهو أول حفيد للامبراطور اكيهيتو دون حدوث أزمة في وراثة العرش حيث لم تلد العائلة الامبراطورية إلا الاناث منذ مولد الامير اكيشينو عام 1965. واصبح الامير هيساهيتو الثالث في ترتيب وراثة العرش بعد عمه وابيه.
XS
SM
MD
LG