Accessibility links

logo-print
2 عاجل
  • الرئيس أوباما: أنفقنا 10 مليارات دولار خلال عامين للقضاء على داعش

غموض موقف القوى السياسية المصرية من بدء الاعتصام في التحرير


استمرت فعاليات "جمعة رد الشرف" أمس الجمعة في ظل غموض يكتنف موقف القوى والتيارات السياسية التي دعت للتظاهرة تجاه بدء اعتصام للمبيت في ميدان التحرير بوسط القاهرة، فيما طافت عدة مسيرات داخل الميدان والشوارع المحيطة به.

وأعلنت حركة شباب 6 أبريل بقيادة أحمد ماهر عن انتهاء فاعليات مشاركتها في المظاهرات التي شهدها ميدان التحرير وعدد من ميادين مصر، مناشدة كافة القوى بالالتزام بسلمية الثورة. وقال المتحدث الرسمي باسم الحركة محمود عفيفي إن أعضاء الحركة انسحبوا من ميدان التحرير مساء الجمعة بعد مشاركتهم بفاعلية في التظاهر على مدار اليوم.

وأضاف عفيفي أنه لا نية للاعتصام في الوقت الحالي، مؤكدا أن مظاهرات الأمس جاءت للرد على ما اعتبره انتهاكات عدد من عناصر القوات المسلحة ضد شباب وبنات مصر.

وكان الآلاف من المصريين قد تظاهروا في ميدان التحرير وسط القاهرة في مليونية أطلق عليها "جمعة الحرائر" للتنديد بما وصفوه انتهاكات قوات الجيش في حق المتظاهرات وللمطالبة بسرعة تسليم السلطة لحكم مدني، وقد خرجت مسيرات في محافظات مصرية عدة للتضامن مع مطالب المتظاهرين في ميدان التحرير.

هذا وقد أصدرت القوى والتيارات السياسية المشاركة في التظاهرة بيانا وجهته إلى المجلس العسكري الحاكم تضمن مجموعة من المطالب في مقدمتها محاكمة المتسببين في الانتهاكات التي جرت للمتظاهرات وكذا سرعة تسليم السلطة لحكم مدني وعودة الجيش إلى ثكناته.

تظاهرة تأييد للمجلس العسكري

وتأتي تظاهرة ميدان التحرير في الوقت الذي شهد فيه ميدان العباسية تظاهرة لحركة صوت الأغلبية الصامتة المؤيدة للمجلس العسكري تدعو إلى تهدئة الأوضاع وعدم الانسياق لدعوات الوقيعة بين الجيش والشعب بحسب المنظمين. ودعت الحركة على لسان رئيسها يسري أبو شادي إلى تشكيل لجان شعبية من بعض المتطوعين من الشباب لتأمين وحماية المنشآت الحيوية والهامة بالتعاون مع القوات المسلحة وقوات الأمن.

رفض أعمال التخريب

في غضون ذلك، انتقد بعض المتظاهرين جماعة الإخوان المسلمين التي تقدمت على عشرات الأحزاب في انتخابات مجلس الشعب الحالية بسبب رفضها المشاركة في المظاهرات.

ورد المرشد العام للإخوان محمد بديع في مؤتمر صحافي بقوله إن أي قوة سياسية لها حق التظاهر السلمي بدون استخدام الطوب والحجارة، وليس مفروضا على الجماعة أن يشاركوا في مليونات الجمعة إلا إذا رأى الإخوان رغبة في ذلك.

كما جدد الأمين العام لحزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين سعد الكتاتني الجمعة رفض الحزب لكل أعمال التخريب للمنشآت العامة وتعطيل وسائل الإنتاج، مشيرا إلى وقوف الحزب ودعمه في ذات الوقت لكل أشكال التظاهر والاعتصام السلمي.

إخلاء سبيل 19 متهما

على صعيد متصل، قرر قضاة التحقيق المنتدبون من وزير العدل للتحقيق في وقائع أعمال العنف والمصادمات أمام مجلس الوزراء مؤخرا إخلاء سبيل 19 متهما على ذمة التحقيقات من بينهم 14 متهما بضمان محل إقامتهم، و5 آخرين بضمان مالي من بينهم سيدتان. وتبين من التحقيقات أن عددا من المتهمين الذين تقرر حبسهم احتياطيا ضبطت معهم أسلحة بيضاء أثناء إلقاء القبض عليهم كما ضبط مع آخرين منهم كميات من البنزين لاستخدامها في صناعة قنابل المولوتوف.

XS
SM
MD
LG