Accessibility links

اتساع المهمة الأمنية في العراق لتشمل مناطق يتم فيها العثور على جثث مجهولة


يتواصل تصاعد العنف الطائفي في بغداد على الرغم من التدابير الأمنية المكثفة التي تفرضها القوات العراقية وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة.

وقال قائد الفيالق متعددة الجنسيات في العراق الليوتنانت جنرال بيتر كياريللي إن زيادة وتيرة العنف في بغداد في الآونة الأخيرة تتركز في ضواحٍ تقع خارج نطاق المناطق التي تستهدفها القوات المشتركة ضمن عملية أمنية تستغرق شهرا.

وأضاف الجنرال كياريللي في حديث للصحفيين في البنتاغون عبر دائرة تليفزيونية مغلقة من بغداد إن المهمة الأمنية ستتسع عما قريب لتشمل مناطق من العاصمة يتم فيها يوميا العثور على جثث مجهولة.

وقال " إنها مدينة من سبعة ملايين نسمة فالأمر سوف يستغرق بعض الوقت. وأود التشديد هنا على إننا نحاول قمع العنف العرقي في المدينة ونتعقب مرتكبي عمليات القتل التي يمكن أن تندلع بسببها حربٌ أهلية."

ومن جهة أخرى شددت الكتلة العراقية الوطنية في مجلس النواب العراقي على أن النجاح في تحسين الوضع الأمني مرتبط باعتماد خطة شاملة لا تقتصر على الجانب الأمني وحده .
مراسل "العالم الآن" أثير عادل والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG