Accessibility links

طلائع كتيبة فرنسية تابعة للأمم المتحدة تتوجه إلى الجنوب اللبناني


غادرت طلائع الكتيبة الفرنسية التابعة للقوة الدولية المعززة )يونيفيل( الاحد بيروت متوجهة إلى منطقة دير كيفا في جنوب لبنان، طبقا لما ذكره المقدم جيروم ساليه لوكالة الأنباء الفرنسية. واوضح ساليه أن هذه الدفعة تضم نحو ثلاثين عسكريا وعشر اليات بينها مدرعة خفيفة. وبذلك، تكون الكتيبة الفرنسية الاولى في اطار قوة الامم المتحدة بدأت تحركها في اتجاه جنوب لبنان حيث ستقوم بالانتشار تدريجا خلال الايام القليلة القادمة. ويتزامن هذا التحرك مع زيارة للبنان تقوم بها وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال اليو-ماري التي يتوقع وصولها مساء الاحد إلى بيروت. ومن المقرر أن ينتقل الجنود الفرنسيون لاحقا من دير كيفا شرق صور إلى قضاء بنت جبيل حيث سيحلون محل الجنود الغانيين التابعين لليونيفيل. ولا تزال دبابات لوكلير الفرنسية التي طليت باللون الابيض وباتت تحمل شعار الامم المتحدة تنتظر التوجه إلى جنوب لبنان. وقالت مصادر القوة الدولية إن ثلثي الكتيبة الفرنسية التي تضم 900 عنصر سيتمركزون في بلدة برعشيت في جوار بلدة بنت جبيل التي تعتبر معقلا لحزب الله وشهدت أعنف المواجهات بين مقاتلي التنظيم الشيعي والجيش الاسرائيلي خلال العمليات العسكرية بين إسرائيل وحزب الله التي استمرت 33 يوما بين يوليو/تموز وأغسطس/آب. وتضم الكتيبة الفرنسية في مجموعها ألفي عنصر وهي الثانية من حيث العدد بعد الكتيبة الايطالية.
XS
SM
MD
LG