Accessibility links

بوش يحث الأمم المتحدة على إتخاذ موقف حازم تجاه طموحات إيران النووية


يصل الرئيس جورج بوش إلى نيويورك الاثنين لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث سيطرح موقفه بشأن الحاجة إلى مواصلة الحزم في مساعي منع إيران من الحصول على سلاح نووي، كما سيركز اهتمامه على دعم الديموقراطيات في الشرق الأوسط.

ومن المتوقع أن تكون الطموحات النووية لإيران من القضايا الرئيسية في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تضم 192 دولة، بعد أن تجاهلت طهران مهلة حددتها المنظمة وانتهت يوم31 أغسطس/آب لتعليق برنامجها النووي.
وتسعى الولايات المتحدة لحث الأمم المتحدة على فرض عقوبات على إيران، لكن روسيا والصين وبعض الدول الأوروبية مترددة في اتخاذ مثل هذا الإجراء.
ومن المتوقع أن يسعى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، الذي من المقرر أن يلقي كلمته أمام الجمعية العامة الثلاثاء، إلي حشد التأييد لحق إيران في تطوير برامج نووية لتوليد الطاقة الكهربائية.

وسيركز بوش الذي سيلقي كلمته الثلاثاء أيضا على تعزيز الديموقراطية في الشرق الأوسط، والمساعدة على دعم الديموقراطيات في العراق ولبنان وفلسطين.

وكان مسؤول في الإدارة الأميركية، طلب عدم الكشف عن اسمه، قد أعرب الأسبوع الماضي عن اعتقاده بأن بوش سيطرح بالنسبة للعراق ولبنان والسلطة الفلسطينية اقتراحات ملموسة للغاية بشأن المضي قدما لتحقيق رؤيته بالنسبة للحرية في هذه الدول، والدور الذي يمكن أن يقوم به المجتمع الدولي لتحقيق ذلك.

ومن المتوقع أن يبحث بوش كذلك المخاوف المتعلقة بإيران والسودان ولبنان، والقضايا الإسرائيلية الفلسطينية في اجتماعات ثنائية مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك والأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان.

وقال بوش الأسبوع الماضي إن جزءا من أهدافه في نيويورك هو توضيح أنه لا يتعين ترك إيران تماطل فيما يتعلق بالمسألة النووية.

وقال بوش الجمعة: "نحتاج لإحراز تقدم ويتعين عليهم أن يفهموا أننا حازمون في التزامنا. وإذا حاولوا التلكؤ أو صرف انتباهنا في اتجاه آخر فلن نفعل ذلك. إننا ملتزمون تماما برغبتنا في توجيه إشارة مشتركة للنظام الإيراني."

وقالت إدارة بوش انه لن تكون هناك اتصالات مع الإيرانيين خلال اجتماعات الأمم المتحدة حتى يعلقوا أنشطتهم المتعلقة بتخصيب اليورانيوم.
وسيعقد بوش اجتماعات ثنائية الاثنين مع رئيس وزراء ماليزيا، ورؤساء السلفادور وهندوراس وتنزانيا لإلقاء الضوء على الديموقراطيات القائمة والناشئة. ومن المقرر أن يجتمع مع الرئيس العراقي الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG