Accessibility links

إدارة الغذاء والدواء تحذر الأميركيين من تناول السبانخ


حذر مسؤول بإدارة الغذاء والدواء الأميركية المستهلكين من تناول كل أنواع السبانخ الطازجة حتى إذا كانت معلبة بسبب زيادة عدد المصابين ببكتيريا "إي كولي E.Coli " القاتلة.

وأشار الدكتور ديفيد اتشيسون مدير قسم أمان الأغذية في الإدارة الأميركية للأغذية والأدوية إلى الحاجة لتوصيل رسالة واضحة بهذا الشأن للمستهلكين الذين قد يكونون غير مدركين بان السبانخ التي بين أيديهم ربما تكون لوثت قبل إعادة تعبئتها.

وأكد اتشيسون أن تحقيقا في سبب المرض لا يزال جاريا وأنه لم يتم استبعاد أي احتمال لتلوث نباتات أخرى بخلاف السبانخ.

ويعتقد المحققون أن السبانخ لوثت قبل تعبئتها بعد اكتشاف عبوتي سبانخ ملوثتين.

ومنذ الثاني من أغسطس/آب الماضي توفي شخص واحد وأصيب 102 بينهم 16 يعانون من فشل كلوي بعد تناول كمية كبيرة من السبانخ. وهناك شك في أنها لوثت ببكتيريا "إي كولي 0157..H7" وهي نوع من بكتريا قاتلة، تسبب إسهالا شديدا وجفافا.

وقالت سلطات الصحة في ولاية وسكنسون إن أحدث وفاة هي لعجوز قضت في السابع من سبتمبر/ أيلول الحالي عن 77 عاما.

وقال اتشيسون إن أحدث حالة أبلغ عنها بعد تنقل المرض في 19 ولاية يوم التاسع من سبتمبر/أيلول.

وتطوعت شركة "ناتشورال سيليكشن فودز" وهي أكبر شركة للأغذية في الولايات المتحدة بسحب منتجات السبانخ الطازجة التي تباع في الولايات المتحدة والمكسيك وكندا بعد أن قالت حكومة الولايات المتحدة انه ربما يكون لها علاقة بانتشار البكتريا القاتلة.
XS
SM
MD
LG