Accessibility links

مسؤول صيني يقول إنه لا علم لبلاده بمنح إيران مهلة جديدة لتقديم ردها النهائي


رفضت الصين تأكيد أن الدول الكبرى تنتظر ردا من ايران بحلول شهر أكتوبر/تشرين الأول يتعلق ببدء مفاوضات حول برنامجها النووي وتعليق نشاطاتها المثيرة للجدل.

وكان مسؤول فرنسي رفض الكشف عن اسمه أكد الأربعاء أن الدول الكبرى قررت منح ايران مهلة اضافية حتى اكتوبر/تشرين الأول كي تقدم ردها النهائي.

لكن الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية كين غانغ قال في لقاء صحفي إنه لم يسمع أي شيء يتعلق بمهلة جديدة، مؤكدا من جديد أن الصين تأمل في ايجاد حل سلمي وديبلوماسي للازمة النووية الإيرانية.

وقال: "حاليا لا تزال المفاوضات الديبلوماسية ممكنة، وعلمنا أن سولانا أجرى محادثات ايجابية مع الجانب الإيراني".

وأضاف: "نأمل أن تستمر هذه العملية من أجل التوصل إلى حل سلمي كما نأمل في أن تتسم الأطراف المفاوضة بالاعتدال والصبر والمرونة لإيجاد حل عادل لهذه القضية".
XS
SM
MD
LG