Accessibility links

قائد قوات حلف الأطلسي يقول إن الوضع في أفغانستان يحتاج إلى تركيز المجتمع الدولي لضمان نجاحه


قال القائد الأعلى لقوات حلف شمال الأطلسي الجنرال الأميركي جيمس جونز إن الوضع في أفغانستان يحتاج إلى تركيز المجتمع الدولي لتمهيد الطريق أمام النجاح.
وقال جونز الذي كان يتحدث أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، إن الشعب الأفغاني في جنوب أفغانستان، حيث تنشط أعمال العنف، لم يلحظ أي نتائج ملموسة لعملية إعادة الإعمار. مشيرا في الوقت نفسه، إلى أن النجاح في أفغانستان لا يقتصر فقط على الجانب العكسري، وقال:
" إنه من الواضح أن التطور في مجال التعليم والزراعة والاقتصاد والخدمات العامة والصحة، يجب أن يترافق بشكل متوازٍ مع أمن مستقر في البلاد".

وقال جونز إن 50 في المئة من الاقتصاد الأفغاني يتركز على زراعة الأفيون والمخدرات، وإن عائدات وفوائد تهريب المخدرات تؤجج الفساد وتغذي المسلحين الذين يقوضون الأمن وجهود إعادة البناء.

وشدد جونز على أن الحكومة الأفغانية بحاجة إلى المساعدة لمحاربة الفساد وتهريب المخدرات، وقال أيضا:
"على المجتمع الدولي أن يدعم الحكومة في محاربتها للمخدرات، وحينما تتركز جهودنا على النقاط الأربع المهمة التي ذكرتها، حينها أعتقد أن طريق النجاح في أفغانستان سيكون واضح المعالم".

كما شدد جونز على أن هناك ثلاث نقاط ذات أولوية في أفغانستان، تتمثل في تدريب الشرطة ، وإجراء إصلاح قضائي، ووضع برنامج لمحاربة المخدرات.

ويرى بارنيت روبن في مركز التعاون الدولي في نيويورك أن القضاء على معاقل طالبان الآمنة في باكستان يشكل حلا للمشاكل في أفغانستان. وقد أكد جونز أنه سمع أخبارا جيدة من الزعماء الباكستانيين حول هذه المسألة، لكنه أضاف أنه يتعين أن تقترن الأقوال بالأفعال.
XS
SM
MD
LG