Accessibility links

logo-print

هنية يعلن قبول حماس إقامة دولة فلسطينية على الأراضي التي احتلت عام 1967 مقابل هدنة


أعلن إسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني قبول حركة حماس إقامة دولة فلسطينية على الأراضي التي احتلت عام 1967 مقابل هدنة.
وقال هنية للصحافيين بعد صلاة الجمعة في مسجد بمدينة غزة: "نقبل بإقامة دولة فلسطينية مستقلة على الأراضي التي احتلت عام 1967 مقابل هدنة مع إسرائيل".
وقال :"لا يوجد أي حديث عن حل الحكومة" التي يترأسها رغم الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية كان يفترض أن يكلف بتشكيلها، لكن إجراءات تشكيلها جمدت إلى حين عودة الرئيس محمود عباس من نيويورك.

وأشار هنية إلى مبادرة السلام العربية، فقال: "ارتضيناها كمصطلح في وثيقة الوفاق الوطني وواحدة من محددات الحكومة"، على حد تعبيره.
وأضاف أن حركته وافقت على المبادرة فيما يتعلق بتأكيدها على ضرورة الانسحاب من الأراضي الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة والإفراج عن الأسرى لكن ليس مقابل الاعتراف بإسرائيل بل مقابل هدنة".
وأضاف هنية قائلا: "إن أي حكومة ستتشكل على أساس وثيقة الوفاق الوطني، وهي وثيقة الأسرى.. ستكون عبارة عن حكومة وحدة وطنية تشكل على أساس وثيقة الاجماع الوطني"، مؤكدا أنه سيستكمل المشاورات حول تشكيل حكومة الوحدة الوطنية مع الرئيس عباس، بعد عودة الأخير من الولايات المتحدة الأميركية.
XS
SM
MD
LG