Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد:إيران مستعدة لمناقشة جميع الأمور إذا تخلت أميركا عن أعتزامها تغيير النظام في إيران


أعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الاحد أن حكومته مستعدة لان تضع "كل الامور" على طاولة المفاوضات في حال تخلى أعضاء الحكومة الاميركية الذين يعتزمون تغيير النظام في ايران عن هذا الهدف. وأضاف الرئيس الايراني لصحيفة "واشنطن بوست" أنه في حال غير الأميركيون من موقفهم فسيصبح من الممكن التطرق إلى جميع الامور. وتابع أن موقف بعض الساسة الاميركيين يعقد الامور. مما يذكر أن الولايات المتحدة تطالب بفرض عقوبات على ايران بعد أن تجاهلت طهران طلب مجلس الامن الدولي تعليق انشطة تخصيب اليورانيوم بحلول 31 أغسطس/آب قبل اطلاق أي مفاوضات بشأن برنامجها النووي. وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن طهران تؤكد أن برنامجها النووي لاغراض سلمية بحتة، لكن واشنطن والدول الحليفة لها تشتبه بانها تسعى إلى امتلاك سلاح نووي. وعقدت الدول الست الكبرى المشاركة في المفاوضات حول ملف ايران النووي اجتماعا الجمعة لدراسة العقوبات التي قد تفرض على ايران في حال رفضت تعليق تخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG