Accessibility links

logo-print

زعيم الأغلبية الجمهورية في الكونغرس يدافع عن تفسير المادة الثالثة من معاهدة جنيف


دافع زعيم الأغلبية الجمهورية في الكونغرس السناتور بيل فريست عن الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخراً في الكونغرس حول تشريع جديد لتفسير المادة الثالثة من معاهدة جنيف يمكن الاستناد إليه عند التحقيق مع المعتقلين في الحرب على الإرهاب الذين قال إنهم لا يستحقون معاملة أسرى الجنود الذين يلتزمون بقواعد الحرب ويرتدون الزي العسكري:
"لهذا السبب لدينا مجموعة خاصة من القواعد تم الآن تحديدها بدقة في قانون جرائم الحرب المقترح لكي يتسنى لنا مواصلة العمل بأساليب تحقيق نعلم عِلم اليقين أنها ساهمت في إنقاذ أرواح أميركيين".
ورفض فريست خلال حوار تلفزيوني وصف أساليب التحقيق التي تمت الموافقة على استخدامها:
"إذا كشفنا قواعد اللعبة للإرهابيين أنفسهم، فإنهم سيقومون ببساطة بتدريب عناصرهم على مقاومتها، ولهذا السبب لن يقوم أي شخص يقدِّر المسؤولية بتحديد الأساليب المسموح بها وتلك التي يُحظر على المحققين اللجوء إليها. غير ما أود أن أقوله بوضوح هو أن هذه الأساليب تفي بالمعايير الدولية وبما تنص عليه المادة الثالثة من معاهدة جنيف".
XS
SM
MD
LG