Accessibility links

logo-print

هجمات انتحارية وأعمال عنف متفرقة في العراق تسفر عن سقوط قتلى وجرحى


أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية أن 10 أشخاص قتلوا في أعمال عنف شملت مناطق متفرقة في العراق بينها عملية انتحارية استهدفت مقر الحزب الشيوعي في بغداد وأسفرت عن مقتل خمسة أشخاص.

وقالت مصادر أمنية إن انتحاريا يقود دراجة نارية فجر نفسه قرب مقر الحزب الشيوعي الواقع في تقاطع ساحة الأندلس وسط العاصمة مما أدى إلى مقتل خمسة واصابة 15 آخرين بجروح. هذا ولم يتم التأكد من وقوع إصابات في صفوف عناصرالحزب.

وأضافت المصادر أن سيارة مفخخة انفجرت في منطقة زيونة وسط بغداد لدى مرور دورية للشرطة مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 23 آخرين بجروح بينهم عدد من عناصر الشرطة.

من جهة أخرى فجر مسلحون مسجد ذو النطاقين للسنة في منطقة بغداد الجديدة صباح الثلاثاء بواسطة عبوات ناسفة طبقا لما ذكرته المصادر الأمنية التي أوضحت أن التفجير لم يسفر عن وقوع إصابات لكن ألحق أضرارا كبيرة بالمسجد.
كما أصيب شخصان بجروح نتيجة سقوط قذيفة هاون على الطريق السريع وسط بغداد.

وفي نفس السياق، عثرت الشرطة على جثتين في البياع جنوب بغداد.

وفي بعقوبة التي تبعد 60 كلم شمال شرق بغداد، قالت مصادر في الشرطة إن شخصين من العاملين في مستشفى بلدروز جنوب شرق بعقوبة قتلا بعد انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارة اسعاف.
وقالت أيضا إن شخصا قتل اثر انفجار عبوة ناسفة قرب مزرعته الواقعة في ضواحي بعقوبة.

كما أصيب ستة اشخاص بينهم شرطيان في اشتباكات بين شرطة المقدادية شمال شرق بعقوبة ومسلحين حاولوا شن هجوم على أحد المنازل في حي العروبة.

وفي الديوانية 181 كلم جنوب بغداد، عثرت الشرطة صباح الثلاثاء في منطقة السدير على جثة أحد عناصر الجيش العراقي من الفرقة الثامنة المرابطة في المنطقة مصابة بطلقات نارية في الراس والصدر.
XS
SM
MD
LG