Accessibility links

الخزاعي: الباب مفتوح أمام الفصائل التي قررت إلقاء السلاح للمشاركة في العملية السياسية


قال مستشار رئيس الوزراء لشؤون المصالحة الوطنية عامر الخزاعي إن الساحة السياسية مفتوحة أمام جميع الفصائل المسلحة التي قررت إلقاء السلاح، وأشار إلى أن انسحاب القوات الأميركية من العراق قطع الطريق أمام تلك الفصائل للقيام بأي عمليات مسلحة لاحقا.

وقد نظمت لجنة المصالحة الوطنية في مجلس الوزراء مهرجان المصالحة النسوية في بغداد بمناسبة اكتمال انسحاب الوحدات العسكرية الأميركية من العراق.

وأشار الخزاعي في حديث لـ"راديو سوا" إلى أنه لم يعد هناك مبرر للفصائل المسلحة القيام بأي نشاط مسلح بعد انسحاب القوات الأميركية.

وأشار عضو ائتلاف دولة القانون النائب كمال الساعدي إلى أن مشروع المصالحة الوطنية شارف على الانتهاء.

وأشارت النائبة عن التحالف الوطني ناجحة عبد الأمير إلى دور المرأة في مشروع المصالحة الوطنية.

ومن المزمع أن تعقد لجنة المصالحة الوطنية في مجلس الوزراء مؤتمرا وطنيا نهاية الأسبوع الجاري لإعلان نتائج مشروع المصالحة الوطنية وأعداد الجماعات التي ألقت السلاح وقررت الانخراط في العملية السياسية.
XS
SM
MD
LG