Accessibility links

logo-print

نجاح اول عملية جراحية خارج نطاق الجاذبية الأرضية


أجرى جراحون فرنسيون اول عملية جراحية بنجاح في ظروف انعدام الجاذبية على متن طائرة الأربعاء، وذلك وفقا لما ذكرته مصادر طبية .

وقال البروفسور دومينيك مارتان من مستشفى بوردو الجامعي، جنوب غرب فرنسا: "لم نكن نسعى لتحقيق انجاز تقني وانما لاجراء اختبار جدوى. لقد اوجدنا الظروف الفعلية لإجراء عملية في الفضاء".

واضاف في تصريح صحافي "بتنا اليوم نعرف ان من الممكن اجراء عملية لكائن بشري في الفضاء بدون صعوبات".

واقلعت طائرة ايرباص A-300التي اجريت على متنها العملية في التاسعة والنصف صباحا من مطار بوردو وعلى متنها ثلاثة جراحين وطبيبا تخدير تمكنوا خلال أقل من عشر دقائق من استئصال ورم دهني في ساعد مريض متطوع.

واستمرت الرحلة ثلاث ساعات ووضعت في حالة انعدام الوزن على 32 مرحلة استغرقت كل منها عشرين ثانية تقريبا.

واجرى الفريق منذ شباط/فبراير تمارين على هذه العملية على الارض وفي الطائرة.
وولدت فكرة هذا المشروع الفريد في تشرين الاول/اكتوبر 2003 عندما اجرى البروفسور مارتان وزميله طبيب التخدير لوران دو كونينك جراحة دقيقة في اجواء انعدام جاذبية على شريان ذنب جرذ حجمه 5،0 ميليمتر وهي عملية تتطلب دقة بالغة.

وقال مستشفى بوردو الجامعي ان الهدف من العملية التاكد من نجاح استخدام تقنيات جراحية وتخديرية جديدة في وسط انعدام الجاذبية. كما انها تاتي في اطار مشروع الجراحة عن بعد الذي يمكن ان يجد له تطبيقات واسعة على الارض.

ويستعد الفريق الطبي للخطوة المقبلة التي تقوم على اجراء عملية باستخدام روبوت يتم توجيهه من الارض.
ويأمل البروفسور مارتان ان تتم العملية الجديدة بحلول السنة المقبلة.

XS
SM
MD
LG