Accessibility links

مسؤول فلسطيني يؤكد أن الإفراج عن نائب رئيس الوزراء تم دون أي ثمن سياسي



أفرجت محكمة عسكرية إسرائيلية عن ناصر الشاعر نائب رئيس الوزراء الفلسطيني وزير التعليم بعد احتجاز دام أكثر من شهر.

وكانت القوات الإسرائيلية قد اعتقلت الشاعر في مدينة رام الله في التاسع عشر من أغسطس/ آب الماضي ضمن ما وصف بحملة ضد حركة حماس.

غير أن المحامي المكلف بالدفاع عنه قال إن الشاعر مثل أمام قاض في مركز قريب من السجن، وإن القاضي أمر بالإفراج عنه لعدم كفاية الأدلة.

ويذكر أنه لا يزال 28 نائبا فلسطينيا من بينهم رئيس المجلس عزيز الدويك وأربعة وزراء رهن الاعتقال.
مراسل "العالم الآن" في رام الله نبهان خريشة والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG