Accessibility links

أحمدي نجاد: الحصول على الطاقة النووية حق لإيران لا لبس فيه


أعلن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن الأمة الإيرانية لن تتراجع قيد أنملة أمام الضغوط والقوة الرامية إلى حملها على وقف تخصيب اليورانيوم.

وكان أحمدي نجاد يلقي خطابا الخميس في إحدى مدن غرب إيران بثه التلفزيون الحكومي، في الوقت الذي أشار فيه الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا وكبير المفاوضين الإيرانيين في الشؤون النووية علي لاريجاني إلى إحراز تقدم ونتائج ايجابية في محادثاتهما في برلين الأربعاء والخميس.

وقال أحمدي نجاد في خطابه إن القوى العظمى تسعى بمساعدة الشبكة الإعلامية العالمية إلى تسويق نظرية الانتصار على إيران ومنعها من العودة إلى تخصيب اليورانيوم.
غير أنه أكد أن الحصول على الطاقة النووية حق لإيران لا لبس فيه وانتقد الديبلوماسيين الأوروبيين والصحافة الأميركية لما يقال عن إن لاريجاني ألمح في مفاوضاته مع سولانا إلى احتمال أن تعلق إيران تخصيب اليورانيوم مرحليا.

وكان أحمدي نجاد قد أعلن الأربعاء أنه لا يحق لأي إيراني أن يتخلى عن حق الأمة الإيرانية في التخصيب.

هذا وقال سولانا بعد ثالث جولة من المحادثات مع لاريجاني إنه تم تحقيق تقدم وأن الجانبين سيتواصلان مجددا الأسبوع المقبل. وقالت متحدثة باسم الخارجية الألمانية إن هذا التواصل ربما يكون عبر الهاتف.
XS
SM
MD
LG