Accessibility links

logo-print

مسؤول أميركي يحذر من قدرة حزب الله على إسقاط الحكومة اللبنانية وتهديد أمن إسرائيل


قال مدير مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأميركية فرانك أوربانسيتش إن حزب الله يهدد الحكومة اللبنانية من داخلها، كما أنه يهدد المصالح الأميركية والإسرائيلية في العالم.

وعبر خلال اجتماع للجنة الفرعية للإرهاب والحد من انتشار الأسلحة التابعة للجنة العلاقات الدولية في مجلس النواب الأميركي عن اعتقاده بأن حزب الله يمتلك القدرة على إسقاط الحكومة الحالية في لبنان، ومواصلة تهديد أمن إسرائيل والمنطقة.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن حزب الله يتسلم دعما ماليا وتدريبا وأسلحة من حلفائه السوريين والإيرانيين وأنه يمتلك شبكة واسعة من الخدمات الاجتماعية لدعم الشعب اللبناني، خصوصا في المنطقة الجنوبية من البلاد التي يهيمن فيها الشيعة.

وقال إنه لا يمكن الاعتراف بحزب الله كحزب شرعي إلى أن ينهي نشاطاته الإرهابية ويتخلى عن الإرهاب. وأشار أوربانسيتش إلى أن حزب الله يتصرف كشريك في جهود إيران الطويلة لمجابهة مصالح الولايات المتحدة.

من جهته، وصف المسؤول عن محاربة الإرهاب في مكتب التحقيقات الفدرالي جون كافينو حزب الله بأنه أكثر مجموعات الإرهاب قدرة في العالم، وبأنه قوة فدائية مدربة جيدا وخبيرة في التكتيكات العسكرية والسلاح.

وقال كافينو إن مؤيدي حزب الله في الولايات المتحدة متورطون في تبييض الأموال وتهريب المخدرات وتزوير بطاقات الائتمان المصرفية، وأن الحزب ما زال يتلقى ملايين الدولارات المهربة من الولايات المتحدة، معلنا أن مكتب التحقيقات الفدرالي اعتقل في مدينة ديترويت في ولاية ميشيغان 58 مؤيدا لحزب الله وصادر نحو خمسة ملايين دولار.
XS
SM
MD
LG