Accessibility links

التدخين أثناء الحمل يضر بجهاز المناعة لدى الجنين


كشفت دراسة أجرها مؤخرا علماء أستراليون عن أن التدخين أثناء الحمل يمكن أن يؤثر على جهاز المناعة لدى الجنين وهو ما قد يفسر شيوع الربو ومشكلات التنفس لدى أطفال الأمهات المدخنات.
وأشارت الدراسة إلى أن أطفال الأمهات المدخنات أكثر عرضة للإصابة بالأمراض التنفسية عن أطفال غير المدخنات على الرغم من عدم كشفها عن السبب وراء ذلك بدقة.
ورجح العلماء أن يكون السبب في ذلك تغيرات في أعضاء الحس البيولوجية في جهاز مناعة الطفل المسؤول عن تمييز ومكافحة الأمراض التي تنتقل بالعدوى والبكتريا.
وقال بول نواكيس من جامعة ويسترن أستراليا في بيرث إنها أول دراسة تركز على بحث آثار التدخين أثناء الحمل على ما يسمى بجوانب وظيفة المناعة الأصلية في الأطفال حديثي الولادة.
وقارن الباحثون الذين نشروا دراستهم الخميس في الدورية الأوروبية لأمراض الصدر بين 60 طفلا حديثي الولادة كانت أمهاتهم تدخن أثناء الحمل و62 طفلا آخرين ولدوا لأمهات غير مدخنات أو لنساء أقلعن عن التدخين.
واكتشفوا ضعف إنتاج مركبين هامين لنظام المناعة لدى أطفال الأمهات المدخنات.
وركز الباحثون في الدراسة على نظام المناعة الأصلي أو الفطري، وهو ما يوفر وقاية للجسم إلى أن يطور الرضيع نظام مناعة مكتسبا يقوى بشكل متزايد عبر الاتصال بأجسام مضادة جديدة.
وقال الباحثون إن النتائج تظهر أن تعريض الجنين لدخان السجائر مرتبط بأحداث تغيرات تضعف دفاعات المناعة الفطرية وتبطئ تطوير نظام المناعة في جسمه.
XS
SM
MD
LG