Accessibility links

إشتباكات في غزة بين القوة التنفيذية التابعة لوزارة الداخلية الفلسطينية وأفراد الأمن الفلسطيني تظاهروا مطالبين بدفع رواتبهم


أفادت مصادر أمنية فلسطينية عن مقتل ثلاثة اشخاص وأصابة حوالى 45 شخصا آخر برصاص القوة التنفيذية التابعة لوزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام التي انتشرت مجددا صباح الأحد في جميع المحاور الرئيسية في قطاع غزة لمنع أي احتجاج من قبل أفراد الامن. وقالت المصادر إن 12 من أفراد الأمن الفلسطيني أصيبوا في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة برصاص أفراد القوة التنفيذية التابعة لوزير الداخلية والمشكلة من عناصر ينتمون لحركة المقاومة الإسلامية حماس عندما فتحوا النار باتجاه المحتجين على عدم تلقيهم رواتبهم عند مدخل المدينة.واضافت المصادر أيضا أن فلسطينيا آخر أصيب أمام أحد المصارف وسط مدينة غزة برصاص أفراد القوة التنفيذية خلال احتجاجات وقعت في وسط غزة. وكان وزير الداخلية الفلسطينية قد هدد السبت بمنع هذا التمرد بالقوة مهما كلف الامر وعلى من يقف وراء هذا التمرد تحمل التبعات. كما توعد في بيان صادر عن مكتبه بأنه سيتم محاسبة العابثين والخارجين عن القانون آجلا أم عاجلا. وكان مئات من افراد القوة التنفيذية التابعة لوزير الداخلية قد انتشرت منذ صباح الاحد الباكر في المحاور الرئيسية والطرق العامة في قطاع غزة لمنع أي أعمال احتجاج يقوم بها أفراد الامن الفلسطيني.
XS
SM
MD
LG