Accessibility links

الجيش اللبناني ينتشر للمرة الأولى بعد 40 عاما على الحدود الجنوبية مع إسرائيل


انتشر الاثنين الجيش اللبناني على الحدود الجنوبية مع إسرائيل للمرة الأولى منذ ما يقارب الـ40 عاما وذلك بعد الانسحاب الإسرائيلي شبه الكامل من المنطقة الحدودية بعد احتلالها لحوالي شهرين ونصف.
ودعا العماد ميشال سليمان قائد الجيش اللبناني خلال احتفال أقيم لرفع العلم اللبناني بهذه المناسبة قواته إلى مواجهة أي خروقات لاتفاق وقف إطلاق النار.
وأشار سليمان إلى أن نشر القوات اللبنانية يهدف إلى مراقبة الحدود الجنوبية والتصدي لأي اعتداء إضافة إلى منع تهريب الأسلحة أو أي مواد محظورة.
وقال سليمان: "أدعوكم إلى التصدي للاعتداءات والخروقات الإسرائيلية بما يتوفر حاليا من إمكانات، على قلتها، ريثما يتحقق ما وعدت به الحكومة من تعزيزات بأسلحة وأعتدة تتناسب وإرادة القتال لديكم."
وأضاف: "اسهروا على إعلاء كلمة القانون وردع كل من تسول له نفسه العبث بمسيرة الأمن والاستقرار."
وقال سليمان إن الجيش اللبناني ينتشر في الجنوب بهدف رفع المعاناة عن أهله، وبسط سلطة الدولة اللبنانية، والاضطلاع بواجباته الدفاعية والأمنية والإنمائية بمؤازرة من قوة الأمم المتحدة.
وأكد سليمان أن مهمة الجيش اللبناني تقوم على مراقبة الحدود الجنوبية والمعابر البرية والبحرية لمنع الاعتداءات والتهريب والأسلحة الممنوعة.
XS
SM
MD
LG