Accessibility links

logo-print

رامسفيلد يؤكد ضرورة تعزيز العلاقات العسكرية وإحياء المساعدات لدول أميركا الجنوبية


أكد وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد ضرورة تعزيز العلاقات العسكرية مع دول أميركا الجنوبية مع السعي لإحياء برامج المساعدات في مجال التدريب العسكري لعدد من تلك الدول.
يقول البروفسور فرانك مورا من كلية الحرب الوطنية:
"إن من شأن ذلك إتاحة الفرصة للتعاون العسكري مع أميركا اللاتينية في إطار مهام حفظ السلام في أنحاء متفرقة من العالم والتي تشارك فيها قوات عسكرية من أميركا اللاتينية."

ويرى البروفسور مورا أن التعاون في هذا المجال يساهم في تعزيز العلاقات السياسية أيضا:
" لهذا البرنامج أبعاد ديبلوماسية فضلا عن جوانبه العسكرية، مما يساعد على بناء علاقات. وسيتم تبادل الخبرات والزيارات والبرامج التدريبية ."
XS
SM
MD
LG