Accessibility links

logo-print

الأردن يشرح سبب استيائه من قطر على خلفية عدم دعمها المرشح الأردني لخلافة عنان


شرح وزير الخارجية الأردنية عبد الإله الخطيب الأربعاء في اتصال هاتفي مع الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى سبب استياء بلاده من قطر على خلفية عدم دعم قطر للمرشح الأردني لمنصب الأمين العام للأمم المتحدة.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية إن الخطيب أوضح خلال الاتصال الهاتفي أن الاستياء الأردني من قطر نتج عن موقفها تجاه المرشح الأردني الأمير زيد بن رعد لمنصب أمين عام الأمم المتحدة وذلك خلال عمليات الاقتراع التي جرت لهذه الغاية.

وأكد أن قطر حصلت على المقعد غير الدائم في مجلس الأمن وفقا لنظام التناوب العربي المتبع وبالتالي فكان يفترض بها أن تترجم قرار الإجماع العربي بشأن ترشيح الأمير زيد بن رعد للمنصب.

واعتبر الخطيب أنه كان بإمكان وفد قطر في مجلس الأمن خلال الاقتراع التجريبي الذي جرى لمرتين متتاليتين أن يقترع لصالح أكثر من مرشح، إلا أن الوفد القطري بالإضافة إلى عدم الالتزام بالإجماع العربي، أبدى تصميما على معارضة الترشيح الأردني.

وأوضح أنه كان متاحا أمام الوفد القطري التصويت لصالح الأمير زيد والتصويت لصالح مرشح تايلاند الذي كانت قطر قد ذكرت التزامها بالتصويت لصالحه قبل وجود مرشح عربي.

وأثر ذلك، قرر الأردن الثلاثاء استدعاء سفيره لدى دولة قطر للتشاور وسط توتر ديبلوماسي بين البلدين نجم عن عدم تصويت المندوب القطري في الأمم المتحدة للمرشح الأردني لخلافة كوفي عنان. ويرجح أن يصبح وزير خارجية كوريا الجنوبية بان كي-مون الأمين العام الثامن للمنظمة الدولية خلفا لكوفي عنان.

وخرج مون منتصرا الاثنين بعد تصويت تجريبي في مجلس الأمن حيث حصل على الدعم الذي لا بد منه من الخمسة الكبار -الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا.

ومن جهة أخرى، أعلن الأمير الأردني زيد بن رعد الثلاثاء سحب ترشيحه وذلك في رسالة إلى الرئيس الدوري لمجلس الأمن.

وكان الأمير زيد -42 - عاما وهو ابن عم العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وسفير الأردن لدى الامم المتحدة أصغر المرشحين السبعة لخلافة كوفي عنان الذي سيغادر منصبه في الأمانة العامة للأمم المتحدة في نهاية العام الحالي.

XS
SM
MD
LG