Accessibility links

الأكراد في سوريا يعتصمون الخميس في دمشق للمطالبة بالمساواة والحصول على حقوقهم


أعلن فيصل بدر عضو المكتب السياسي لحزب "يكيتي" الكردي الأربعاء أن الأكراد في سوريا سيعتصمون الخميس أمام مجلس الوزراء للمطالبة بالمساواة مع السوريين والحصول على حقوقهم.

وقال بدر لوكالة الأنباء الفرنسية إن لجنة التنسيق الكردية دعت في بيان الأحزاب الكردية والمواطنين الأكراد في سوريا إلى الاعتصام أمام مجلس الوزراء السوري بمناسبة الذكرى الـ44 لنزع الجنسية السورية عن المواطنين السوريين الأكراد الذي كان إجراء استثنائيا في عام 1962 وللمطالبة بحقوقهم كمواطنين سوريين.

وأضاف بدر: "الاعتصام سلمي وديموقراطي وأتمنى ألا يقمع وسيحضره الأمناء العامون للأحزاب الكردية أو من ينوب عنهم".

وتابع بدر أن الأحزاب الكردية التقت عددا من المسؤولين السوريين وحصلت على وعود لكنها لم تطبق حتى الآن منها إعادة الجنسية السورية إلى الأكراد الذين جردوا منها وإيجاد حل ديموقراطي عادل للقضية الكردية ضمن وحدة البلاد.

ونوه بدر إلى أن المعتصمين سيحملون لافتات تدعو إلى إلغاء السياسات التمييزية التي تمارس بحق الشعب الكردي في سوريا، حسب قوله.

وبحسب مسؤولين في أحزاب كردية سورية، فإن هناك 225 ألف كردي ممن لم يشملهم الإحصاء السكاني عام 1962، محرومون من الجنسية السورية، يضاف إليهم 75 ألفا آخرين من المكتومين.

وتعتبر سلطات دمشق أن عشرات آلاف الأكراد قادمون من دول مجاورة مثل العراق وتركيا ولا حق لهم في الجنسية.

ويبلغ عدد الأكراد في سوريا نحو مليون ونصف مليون كردي من إجمالي عدد السكان البالغ 17 مليون نسمة.
XS
SM
MD
LG