Accessibility links

logo-print

الوضع في العراق يثير قلق الناخب الأميركي


أفاد استطلاع للرأي العام الأميركي نشرت نتائجه أمس الخميس بأن الوضع في العراق هو الشغل الشاغل للناخبين الأميركيين.

فقد أشارت نتائج الاستطلاع إلى أن الوضع في العراق يثير قلق 51 في المئة من الأميركيين، يأتي بعده التهديد الإرهابي الذي يثير قلق 37 في المئة، ثم الوضع الاقتصادي الذي يثير قلق 35 في المئة.

كما أظهر الاستطلاع أن 51 في المئة يؤيدون الديموقراطيين مقابل 38 في المئة يؤيدون الجمهوريين. وقال 58 في المئة من الذين استطلعت آراؤهم إن يعتبرون أن الوضع في العراق يسير من سيء إلى أسوأ.
وأشار 63 في المئة من الأميركيين إلى أنهم يعارضون سياسة الرئيس بوش مقابل 37 في المئة أيدوها.
XS
SM
MD
LG