Accessibility links

حارس المرمى الفرنسي بارتيز يضع حدا لمسيرته الكروية


أعلن الحارس الدولي الفرنسي فابيان بارتيز الخميس في تصريح لشبكة "TV1" انه قرر وضع حد لمسيرته الكروية بعد أن تخلى نادي مرسيليا عن خدماته.
وكان بارتيز البالغ من العمر 35 عاما ضمن تشكيلة المنتخب الفرنسي الذي احتل المركز الثاني في مونديال ألمانيا الصيف الماضي.
وقال بارتيز خلال برنامج خاص "سأتوقف عن ممارسة كرة القدم وعن اللعب مع المنتخب. أريد الآن أن امضي قدما نحو الأمور التي تسعدني، كما اعتدت منذ أن كنت في الـ15 من عمري، دون كرة القدم".
وكان بارتيز بدأ مسيرته الكروية مع تولوز ثم لعب مع مرسيليا وموناكو ومانشستر يونايتد الانكليزي، قبل أن يعود إلى مرسيليا مجددا، ليكون الأخير خاتمة مسيرته الكروية المميزة. كما أن رغبته بالعودة إلى ناديه الأول تولوز لم تتحقق بعد أن تخلى عن خدماته مرسيليا نهاية الموسم الماضي.
وأكد بارتيز انه أمضى أوقاتا رائعة خلال مسيرته، مضيفا "لكن لم تكن الطريق مفروشة بالورود دائما كما هي حال جميع الرياضات، إذ تعرضت للإصابات ولبعض الأحداث التي أفضل نسيانها".
وشهدت مسيرة بارتيز حادثا مشؤوما في فبراير/ شباط عام 2005 عندما بصق على الحكم المغربي عبد الله العشيري خلال مباراة مرسيليا والوداد البيضاوي، فتم إيقافه من قبل الاتحاد الفرنسي ثلاثة أشهر مع التنفيذ، ثم مددت العقوبة إلى ستة أشهر حتى 15 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
وخاض بارتيز 87 مباراة دولية مع منتخب بلاده، وهو رقم قياسي للحراس الفرنسيين، توجها بالفوز بلقب مونديال 1998 على الأرض الفرنسية وعلى حساب البرازيل بنتيجة 3-صفر، ثم بلقب كأس الأمم الأوروبية عام 2000 في هولندا وبلجيكا على حساب المنتخب الايطالي بنتيجة 2-1 (بالهدف الذهبي)، قبل أن يخسر نهائي مونديال ألمانيا أمام المنتخب نفسه وبركلات الترجيح بنتيجة 5-3.
XS
SM
MD
LG