Accessibility links

رئيس وزراء اليابان يبدأ جولة مصالحة خاطفة يزور خلالها بيكين وصول


أعلن مصدر رسمي أن رئيس الوزراء الياباني الجديد شينزو آبي وصل إلى الصين الاحد ترافقه زوجته آكي في جولة خاطفة إلى الصين وكوريا الجنوبية للتصالح مع جيرانه في وقت تواجه المنطقة أزمة نووية كورية شمالية جديدة.

وتأتي زيارة آبي إلى بكين ثم إلى صول غدا الاثنين، وهي الاولى التي يقوم بها الى الخارج، في خضم الاضطراب الاقليمي والدولي، فيما تهدد كوريا الشمالية باجراء تجربة نووية.

وقد إستقبل رئيس الوزراء الصيني وين جياباو في قصر الشعب نظيره الياباني شينزو ابيه الذي يقوم بزيارة قصيرة للصين، هي اول زيارة للخارج منذ انتخابه على رأس الحكومة اليابانية في 26 سبتمبر/أيلول.

ومن المقرر أن يلتقي ابيه أيضا الرئيس الصيني هو جينتاو، على ان يتوجه الاثنين الى كوريا الجنوبية في اطار مهمة مصالحة مع جيرانه بعد التوتر ابان ولاية سلفه جونيشيرو كويزومي.

وسيجري ابيه محادثات ايضا مع رئيس البرلمان الصيني وو بانغو، ليكون بذلك قد التقى المسؤولين الثلاثة الكبار في النظام الشيوعي الصيني.

وهذه اول زيارة يقوم بها رئيس وزراء ياباني إلى الصين منذ اكتوبر/تشرين أول 2001. وتعود آخر قمة صينية-يابانية قد عقدت في ابريل/نيسان 2005 .وسيزور آبي صول يوم الإثنين لعقد قمة مع الرئيس الكوري الجنوبي روه موه-هيون، وهي الاولى منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2005.

وقال آبي عشية مغادرته طوكيو إنه يرغب في اجراء محادثات مخلصة مع المسؤولين الصينيين والكوريين الجنوبيين حول مستقبل بلداننا.

XS
SM
MD
LG