Accessibility links

الرئيس السوري يتوقع عدوانا اسرائيليا في أي وقت ويقول على سوريا البقاء مستعدة دائما


اعلن الرئيس السوري بشار الاسد في حديث أدلى به الى صحيفة "الانباء" الكويتية ان سوريا تتوقع عدوانا اسرائيليا في اي وقت وقال أنه يجب ان تبقى سوريا مستعدة دائما. وقال الاسد في هذا الحديث الذي نشر السبت وعاودت صحف سورية نشره الاحد إن الجميع يعرفون ان اسرائيل قوية عسكريا وخلفها الولايات المتحدة مباشرة، لذلك يجب ان نبقى مستعدين دائما. واشار الاسد الى ان سوريا تدرك ان اسرائيل تخلت عن عملية السلام مع مجيء حكومة ارييل شارون التى كان مجيئها مؤشرا لتخلي اسرائيل عن عملية السلام، واتت الادارة الاميركية الجديدة لتعزز هذه الرؤية لدى سوريا، بمعنى انه لن يكون هناك سلام في المدى المنظور. وتابع قائلا إن الشيء الطبيعي توقع ان لم يكن هناك سلام ربما تأتي الحرب، فحالة اللاحرب واللاسلم تعني اما حربا واما سلما لذلك بدأنا بالاستعداد ضمن امكاناتنا. ويذكر انه توقفت مفاوضات السلام بين سوريا واسرائيل عام 2000 في ضوء مطالبة دمشق باستعادة هضبة الجولان المحتلة منذ عام 1967. بدوره، اعلن وزير الاعلام السوري محسن بلال في مقابلة السبت مع قناة الجزيرة الفضائية نشرت الصحف السورية مقتطفات منها الاحد، ان بلاده "تضع في حسبانها امكانية اي مغامرة اسرائيلية عسكرية، وهي مهيأة لكل طارىء ولمخططات اسرائيل العدوانية بعد فشل اهداف العدوان الاسرائيلي على لبنان". واعتبر بلال ان حكومة رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت "تتخبط الان بعد هزيمتها جراء انتصار المقاومة اللبنانية". هذا وقد اعتبر عاموس جلعاد المستشار السياسي لوزير الدفاع الاسرائيلي عمير بيريتس الاحد ان على اسرائيل ان "تأخذ على محمل الجد" كلام الرئيس السوري بشار الاسد عن امكان اندلاع حرب مع اسرائيل، لكنه استبعد "تهديدا فعليا". وقال جلعاد الجنرال المتقاعد للاذاعة العسكرية "يجب درس تصريحات مسؤول تغلب عليها لهجة التهديد بتأن، فتصريحات الاسد ترتدي على المدى البعيد اهمية بالغة، ولكن حاليا لم يتبدل شيىء في الوضع الامني ".
XS
SM
MD
LG