Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: عشرات القتلى والجرحى في غارة جوية غرب العراق

جيمس بيكر: انسحاب فوري للقوات الأميركية من العراق سيشعل حربا أهلية غير مسبوقة


اعتبر جيمس بيكر وزير الخارجية الاميركية الاسبق في عهد الرئيس جورج بوش الاب، ان انسحابا فوريا للقوات الاميركية من العراق سيقود الى حرب اهلية غير مسبوقة في هذا البلد وكل انحاء الشرق الاوسط. وصرح بيكر لقناة "ايه بي سي" التلفزيونية "اعتقد انه اذا انسحبنا الان فسنرى حربا اهلية غير مسبوقة في العراق تتأثر بها كل الدول المجاورة تركيا وايران وسوريا وحتى اصدقاؤنا في الخليج". لكنه اضاف ان اللجنة الثنائية التي يتقاسم رئاستها مع الديموقراطي لي هاميلتون تعتقد ان "ثمة خيارات بديلة" بين الموقف الحالي لادارة الرئيس جورج بوش "بمواصلة السياسة الراهنة" وموقف مؤيدي "الانسحاب الفوري". وكان وزير الخارجية الاسبق حذر الادارة الحالية عام 2003 قبل اجتياح العراق ان عملية مماثلة ستكون مكلفة لجهة العناصر والاموال وستتطلب وسائل تتجاوز تقديرات البيت الابيض. ودعا بيكر الذي شغل حقيبة الخارجية خلال حرب الخليج الاولى عام 1991 الى عدم تفكيك الجيش العراقي. لكن المسؤولين في ادارة بوش تجاهلوا كل تلك النصائح. وتابع بيكر "لست واثقا بانهم سيستمعون الينا الان، لكننا مجموعة ثنائية تشكلت بناء على طلب الكونغرس وسهلت لنا الادارة الانتقال الى العراق". وكان قد شرح في كتاب صدر عام 1993 ان خطر زعزعة الاستقرار في الشرق الاوسط كان السبب الذي دفع ادارة الرئيس جورج بوش الاب الى عدم دخول بغداد للاطاحة بنظام صدام حسين عام 1991 بعد نجاح قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في طرد الجيش العراقي من الكويت. ولاحظ بيكر انه "لم يعد احد يسألني اليوم عن سبب عدم اسقاطنا صدام عام 1991."
XS
SM
MD
LG